الفنانون يعزّون عمرو دياب في وفاة والدته

الفنانون يعزّون عمرو دياب في وفاة والدته 
إثر الإعلان عن مفارقة والدة الفنان الكبير عمرو دياب للحياة، وعدد كبير من أصدقاء ومحبي الهضبة يرسلون برقيات التعزية له، في محاولة منهم لشد أزره في هذا المصاب الكبير.

حيث كتب الفنان حميد الشاعرى على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك: 'انتقلت إلى رحمة الله تعالى والدة الصديق والأخ الفنان عمرو دياب، نسألكم الدعاء لها، ونسأل المولى عز وجعل أن يرحمها ويجعل مثواها الجنة، ويلهم أهلها الصبر والسلوان، أحرّ التعازى إلى صديقى الفنان عمرو دياب: (إنا لله وإنا إليه راجعون)'.

وكتب الفنان محمد حماقى: 'البقاء لله فى والدة الفنان عمرو دياب، اللهم اغفر لها وارحمها وأسكنها فسيح جناتك برحمتك يا أرحم الراحمين.. حماقى'.

أما الموزّع الموسيقي عادل حقى فكتب على صفحته الشخصية: 'إنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ، والدة الفنان عمرو دياب فى ذمة الله'.

في حين كتب منظّم الحفلات وليد منصور: 'انـتـقـلت إلى رحمة الله والدة الفنان عمرو دياب، اللهم ارحمها واغفر لها وثبتها عند السؤال وأدخلها فسيح جناتك'.

وقالت مى سليم: 'عزائى للفنان عمرو دياب فى والدته الفقيدة، نسأل الله أن يرحمها برحمته الواسعة ويُسكنها فسيح جناته ويلهمه الصبر والسلوان فى مصابه، اللهم اغفر لها وارحمها واجعلها من أهل الجنة وثبتها عند السؤال، ونسألكم الدعاء وقراءة الفاتحة'.

جدير بالذكر أن والدة دياب كانت قد دخلت العناية المركزة أول أمس بمستشفي كليوباترا، في حالة حرجة، وكان دياب برفقتها طوال اليومين، بالجناح رقم 410 بالطابق الرابع بالمستشفى، حتى نفذت إرادة المولى سبحانه، وفاضت روحها إلى بارئها.

وقد انهار دياب فور علمه بخبر الوفاة، واندفع في بكاء شديد، ولم يكن حاضرا معه أحد من الفنانين لوقوع الوفاة بشكل مفاجئ، باستثناء أحمد أبو هشيمة رجل الأعمال المعروف وزوج هيفاء وهبي الذي كان معه لحظة بلحظة.

وقد جمّد دياب جميع أنشطته الفنية فور وقوع المصاب الأليم، استعدادا لدفن والدته بقرية 'سنهور' بمركز منيا القمح بالشرقية، التي انتقلت إليها بعد زواجها من عبد الباسط دياب والد عمرو الذي رحل عن دنيانا منذ سنوات معدودات.
إرسال تعليق

المشاركات الشائعة