جنوب إفريقيا تشهد الكسوف الشمسي الأخير لعام 2011

القاهرة:صرح الدكتور حاتم عودة رئيس المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية بأن جنوب إفريقيا والقارة القطبية الجنوبية ستشهدان يوم الجمعة القادم كسوفاً جزئياً للشمس لن تراه مصر ولا أي من دول المنطقة العربية ويستغرق منذ بدايته وحتى نهايته 3 ساعات و54 دقيقة و8 ثواني.

وأضاف أن بداية الكسوف ستكون في تمام الساعة الرابعة و23 دقيقة و14 ثانية من يوم الجمعة، أما وسطه والذي يتفق مع توقيت ميلاد شهر "المحرم" لعام 1433 فسيكون في تمام الساعة السادسة و20 دقيقة و6.15 ثانية، مشيراً إلى أن نهايته ستكون فى تمام الساعة 8 و 17 دقيقة و8.15 ثانية، طبقاً لما ورد بوكالة "أنباء الشرق الأوسط".

وأكد أنه يمكن الاستفادة من ظاهرة الكسوف الشمسي للتأكد من بداية الأشهر القمرية "الهجرية"؛ حيث يحدث الكسوف الشمسي في وضع الاقتران "وهو اجتماع القمر والشمس في اتجاه واحد" ويكون بشيراً بقرب ولادة الهلال الجديد، ويعتبره مركز الكسوف هو موعد ميلاد القمر الجديد؛ وبهذا يمكن استخدام أوقات حدوث هذه الظاهرة لتصحيح التقويم الفلكي.


إرسال تعليق

المشاركات الشائعة