استطلاع : المصريون ثاني الشعوب تسامحاً وإسرائيل في ذيل القائمة!!

ذكر موقع جلوبال بوست الأمريكي أن استطلاعاً للرأي أجرته مؤسسة جالوب لاستطلاعات الرأي أن الشعب المصري احتل ترتيباً متقدماً في قائمة أكثر الشعوب تسامحاً في منطقة الشرق الأوسط، على الرغم من الصدامات الأخيرة التي وقعت بين المسلمين والمسيحيين والتي احتلت عناوين الميديا العالمية.


وأشار الاستطلاع إلى أن نحو ثلثى المصريين لا يمانعون في أن ينتقل شخص ذو ديانة مختلفة للسكن بجوارهم، واحتلت مصر المركز الثاني في الشعوب الأكثر تسامحاً بعد لبنان التي تربعت في المركز الأول عن جدارة.


وأظهر الاستطلاع أيضاً أن كلاً من المملكة العربية السعودية، وفلسطين وإسرائيل تعدّ الشعوب الأقل تسامحاً بين دول الشرق الأوسط، حيث عبّر أربعة أخماس من تعداد تلك الشعوب عن ممانعتهم في أن يجاورهم شخص مختلف الديانة.


ورغم الأهمية التي يمثلها الدين لدى العديد من المصريين، إلا أن الأغلبية رفضت فكرة أن يتقلد الإسلاميون السلطة. حيث أشار الاستطلاع إلى أنه رغم أن ثلث المصريين تقريباً يؤيدون الإخوان المسلمين إلا أن اثنين من بين ثلاثة في مصر يرون أن هيمنة الإخوان على البرلمان القادم يعدّ أمراً سيئاً.


وعلاوةً على ذلك، أوضح الاستطلاع تربع المصريين على قائمة الشعوب النابذة لقتل المدنيين باعتبارها غير مبررة، حيث عبّر 97% عن استنكارهم لقتل المدنيين، مؤمنين بأن الطرق السلمية كافية لتصحيح الأوضاع، وهو ما فسّره الموقع الأمريكي بنجاح المصريين في إقصاء الرئيس السابق دون استخدام العنف.


كما كشف الاستطلاع النقاب عن كون 83% من المصريين ساندوا ثورة 25 يناير، وقال 11% منهم إنهم شاركوا في المظاهرات، وهو ما يعدّ رقماً ضخماً في دولة يبلغ عدد سكانها أكثر من 80 مليون شخص.
إرسال تعليق

المشاركات الشائعة