سوري يتجاهل ما يجري في بلاده ويسمي مولوده الجديد" القذافي "

لم يجد مواطن سوري، يعيش بالجزائر طريقة للتعبير عن حزنه وغضبه على مقتل الرئيس الليبي المقتول معمر القذافى، سوى أن يطلق على مولوده الجديد اسم "معمر القذافى"، على الرغم من المعاناة التي يعيشها أهله بسوريا من قمع وبطش مثيل بما اقترفه القذافى بشعبه.



وقد نشرت صحيفة "الخبر" الجزائرية، الأربعاء عن أب سوري يعيش بمدينة عين معبد الجزائرية، أطلق على مولوده الجديد معمر القذافى احتجاجاً على مقتل القذافى.



وأعرب أقارب الأب الغاضب عن مدى استيائهم من تعمّده إطلاق هذه التسمية، على الرغم من استنكار موقف الشعب الليبي منه إلا أنهم مسرورون برفع ظلم القذافى عنهم، وأثناء تسجيل اسم المولد معمر القذافى باسمه الموعود، بدأ القلق يظهر على وجه الطبيب، وانتابه الخوف مجدداً إلا أنه اضطر لتسجيل بهذا الاسم لإصرار والده الشديد.



ويذكر أن ألقى القبض على القذافى من قبل ثوار ليبيا بمدينة سرت الخميس الماضي مصاباً بجروح، إلا أنه قتل لاحقا بطلق ناري في رأسه وتعرضت جثته للعرض، ودفن جثة القذافى ونجله ووزير دفاعه في مكان مجهول بالصحراء.
إرسال تعليق

المشاركات الشائعة