يمني يذبح عشيقته لتوبتها عن معاشرته!

اتهمت أجهزة الأمن في اليمن موظفا مدنيا في الجيش واخر عسكريا بقتل امرأة مطلقة ذبحاً بالسكين، كانت علاقة بهما.
وقال مصدر أمني لـ «الراي»: ان الاجهزة الأمنية تباشر تحقيقاتها مع المتهم الرئيسي، ويدعى ع.ص، ويعمل موظفا وآخر يعمل جندياً في الجيش (الشرجبي) بتهمة قتل المرأة هـ ـ د البالغة من العمر (25 عاماً) في حارة الفرقان (هبرة مديرية) شعوب بأمانة العاصمة صنعاء.

وتفيد المعلومات الأولية بأن المرأة كشفت انها حامل من أحد عشيقيها، وهو ع.ص، وقد رفضت الاستمرار في معاشرته، لأنها أعلنت توبتها وهو ما جعله يراقب المنزل وبعد مغادرة والدتها الى السوق وشقيقتها الى المدرسة التي تعمل فيها دخل الى المنزل وذبحها، ولحقه صديقه الجندي بالصدفة، ليصبح المتهم الثاني.
إرسال تعليق

المشاركات الشائعة