6 خطوات لذاكرة قوية

هل سبق ولاحظت أنّ لبعض الأشخاص ذاكرة قوية وقدرة مذهلة على تذكّر أشياء قديمة جدًّا بأدقّ تفاصيلها وتمنّيت لو أنّك تتمتعين بذاكرة مماثلة؟ من أجل ذاكرة جيدة وقوية يجب أن يبقى عقلك بكامل نشاطه وقوته، لذا إليك بعض الخطوات المساعدة على ذلك في هذا المقال:

القيام بنشاط رياضيّ: لا تفيد الرياضة جسدك فحسب بل تساعد على تنشيط الدماغ أيضًا بالإضافة إلى أنّ البدانة والأمراض الأخرى الناتجة منها تلحق ضررًا به. من ناحية أخرى، إنّ عدم ممارسة الرياضة يؤدي إلى تكدّس اللويحات على شرايين القلب الأمر الذي يمنح ضخّ الدم بشكل طبيعي في الأوردة والأوعية الدموية وبالتالي لا يتمّ نقل الأوكسيجسن بشكل كافٍ إلى العقل مسببًا النسيان والخرف على المدى البعيد.

النوم: للنوم فوائد كثيرة منها تحسين الذاكرة فخلال النوم يجمع العقل كلّ المعلومات التي تلقّاها للإحتفاظ بها. كما أنّ النوم عنصر أساسي لعمل العقل والجسم. أما النوم في النهار أو ما يعرف بالقيلولة وبخاصّة بعد تعلّم شيء جديد يرسّخ هذه المعلومات في الذاكرة ويمدّ العقل بالطاقة اللازمة للعمل.

القراءة: القراءة مهمّة جداً لتقوية الذاكرة أما إذا كنت لا تحبيّن القيام بذلك ابدأي أولاً بقراءة الإعلانات ثم انتقلي لقراءة صحيفة وبعدها إلى كتاب. ودوّني أيضًا المعلومات التي تريدين تذكّرها فالقراءة والكتابة من أهم السبل لتنشيط الذاكرة وتعزيز قدرتك على الحفظ.

تناول الفطور: لتناول الفطور فوائد جمّة لجسمك كتنشيط عملية الأيض وحرق الدهون وغيرها كما على عقلك إن يساعد على تناول الفطور وبخاصّة الذي يتخللّه البيض الغنيّ بفيتامين B الخلايا العصبية على حرق الغلوكوز وتحمي مضادّات الأكسدة فيه خلايا الدماغ من التضرر أمّا الأوميغا 3 فتسرّع عمل هذه الخلايا.

الإستماع إلى الموسيقى: لقد أثبتت بعض الأبحاث أنّ الإستماع لبعض أنواع الموسيقى يؤثر بطريقة إيجابية على تقوية الذاكرة واسترجاع الذكريات.

شرب القهوة: لقد أثبتت بعض الدراسات أنّ تناول القهوة قبل تعلّم أي شيء جديد ينشّط عمل العقل ويفتّح الذهن ما يجعلك أكثر قدرة على الإستيعاب وعلى التذكّر.
إرسال تعليق

المشاركات الشائعة