ثلاث خطوات لمواجهة التحديات المعقدة في حياة الانسان

تخيل أنك تحاول أن تستعيد توازنك بعد أن خسرت زواجك فجأة، أو ربما عملك الناجح جدا الذي أسسته من الصفر.
لكن كيف يمكن لنا أن نتعلم من هذه التجربة المهمة دون أن نخوض صراعا هائلا ؟ وهل هذا ممكن؟ في هذا المقال الذي نشره موقع بي بي سي العربي ثلاث محاور للسيطرة على هذه الاحداث والتي تؤدي الى تدمير حياتك بالكامل اذا لم تستطع مواجهتها .

البناء من البداية
كما هو معروف فان البناء على اسس ضعيفة وكيكة يؤدي الى الدمار ، وهنا نستطيع ان نقول ان الانسان يجب ان يبني ماتم تدميره بشكل صحيح وصلب قائم على خبرة الفرد وصموده امام هذه التحديات ، التعلم من الخبرة الحياتية يساعد في بناء الصمود، لكن يمكنك أن تطور تلك الشخصية دون مواجهة الإفلاس أو الفشل على سبيل المثال، كما يقول "ديريك ماوبراي"، رئيس مجموعة "ويلبينغ آند بيرفورمانس" للاستشارات في مجال القيادة.

انظر إلى الأمام لا الى الخلف
في كثير من الأحيان تكون هناك بعض الاختلافات الدقيقة - لكنها جوهرية أيضا- فيما يتعلق بالتأمل في الذات، والذي يميز بين الأشخاص الصامدين وبين غيرهم من الناس.
يقول أوليفر سكوبينز، وهو مختص في مجال تدريب المديرين التنفيذين في بلجيكا: "يرى الأشخاص غير الصامدين أن قصة حياتهم انتهت عندما يصلون إلى نقطة معينة؛ فربما فشلت تجارتهم، أو أصابهم مرض".
ومثل هؤلاء الناس قد يستغرقون وقتا طويلا في التفكير في تلك الانتكاسة أو الحديث عنها، ويقول سكوبينز: "يميل الأشخاص الصامدون إلى التفكير بشكل إيجابي، فيقولون ' حسنا- هذه مشكلة، لكن الحياة ينبغي أن تستمر الآن'."
إن القدرة على أن تظل إيجابيا ومسيطرا على الأمور خلال فترات التوتر والضغوط الكبيرة هي العامل الذي يميزك بالصمود. كما أنها تعد دليلا على بعض أكثر الأعمال التجارية نجاحا.

ضع أهدافا واضحة
يميل الأشخاص الذين يتمتعون بالصمود إلى أن يكون لديهم شعور بوجود هدف أمامهم. ويقول سكوبينز: "يجد الناس أنه من السهل أن تستعيد توازنك بعد التغلب على التحديات عندما تكون لديهم فكرة واضحة بشأن الفارق الذي يريدون أن يصنعوه في حياتهم المهنية."
إن الصمود في الأساس يتعلق بقبول تبني المخاطر، بدلا من محاولة تجنبها، وفقا لما يقوله ماوبراي. فتعريض نفسك لتحديات جديدة وخبرات غير مألوفة يساعدك على بناء مهارة الصمود في وجه المصاعب.
بالإضافة إلى ذلك، يعد التعرف إلى الجانب المشرق من الفشل في صلب تطوير مهارة الصمود في مجال التجارة والأعمال.
يقول ماوبراي: "إذا نظر الناس إلى الفشل على أنه نجاح ينتظر أن يتحقق، فإن ذلك في الغالب هو ما يحدث."

إرسال تعليق

المشاركات الشائعة