الحكم بالسجن على طبيب نسائي ألماني التقط آلاف الصور الحميمة لمريضاته


حكم القضاء الالماني على طبيب نسائي في الثامنة والخمسين بالسجن ثلاث سنوات ونصف السنة لالتقاطه عشرات الاف الصور للمناطق الحميمة لمريضاته من دون علمهن.

وحكمت محكمة فرانكنثال (غرب) على الطبيب الذي اقر بفعلته كذلك، بمنع ممارسته الطب مدة اربع سنوات اعتبارا من تاريخ الافراج عنه على ما اوضح ناطق باسمها.

واعتبر القضاة ان الطبيب مذنب في 1467 حالة انتهاك لخصوصية المريضات. وفي ثلاث من الحالات ادين بتهم التحرش الجنسي لانه تجاوز دوره كطبيب في تقديم النصح العناية بمريضاته.

وقد التقط هذا الطبيب بين ايار/مايو 2008 وآب/اغسطس 2011 عشرات الاف الصور لمريضاته عندما كن خصوصا ممدات على طاولة الفحص او عندما كن يخلعن ملابسن ا يرتدينها في حجرة مخصصة لذلك.

وفي بعض الحالات صور بالفيديو مهابل مريضاته.

واعتبرت المحكمة ان الطبيب اهان بعمق مريضاته محولا اياهن الى اشياء. لكنه استفاد من اعترافاته الكاملة وموافقته على متابعة علاج نفسي ومن اعتذاره الى مريضاته.

وفضحت القضية عندما اكتشفت مساعدتان سابقتان للطبيب الصور فابلغتا الشرطة.

واعلنت هيئة الدفاع نيتها استئناف الحكم.
إرسال تعليق

المشاركات الشائعة