مقتل 10 أشخاص في نزاع ثأري وسط مصر

قتل 10 أشخاص وأصيب ثلاثة آخرون السبت بجروح خطيرة في نزاع ثأري بين عائلتين في محافظة اسبوط وسط البلاد، حسب ما قالت مصادر أمنية لوكالة فرانس برس. ووقعت الحادثة في مدينة البداري في محافظة اسيوط التي تبعد نحو 400 كيلومتر جنوب العاصمة القاهرة، بعدما اقتتلت عائلتا الشعايبة والعواشير.

وقال مدير مباحث اسيوط حسن سيف أن "ثلاثة أفراد من عائلة الشعايبة قاموا بالتربص لعميد عائلة العواشير وقريب له وشخص ثالث معهما على كوبرى المرور بمدينة البداري وقتلوهم بالرصاص وذلك للثأر لمقتل احد إفرادهم العام الماضي". وأضاف المسؤول الأمني "خلال ساعة واحدة قام أفراد عائلة العواشير بمهاجمة منازل عائلة الشعايبة بالرصاص ما أدى إلى مقتل سبعة أشخاص وإصابة ثلاثة آخرين بجروح خطيرة".

وتبادلت العائلتان إطلاق الرصاص بكثافة فور حادثة الثأر، واضطر الأمن للاستعانة بقوات الأمن المركزي والجيش للفصل بين العائلتين، بحسب مصدر امني. ولاحقا، فرضت قوات الأمن حزاما امنيا حول المنطقة وسيطرت على الموقف.

وقال طبيب في مستشفى البداري اتصلت به فرانس برس ان "جثث الضحايا وصلت المستشفى"، دون أن يعطي تفاصيل أكثر. ومنذ عقود، تسود حوادث الأخذ بالثأر في صعيد مصر في الجنوب ما أدى إلى مقتل مئات الأشخاص. وتحاول السلطات المصرية حل تلك النزاعات عبر عقد مصالحات عرفية بين العائلات المصرية المتصارعة.
إرسال تعليق

المشاركات الشائعة