احتجاز ركاب طائرة ألمانية في فرانكفورت للاشتباه في "سعودي"

احتجزت السلطات الألمانية منذ العاشرة من صباح اليوم، ركاب رحلة الخطوط الألمانية (الرياض-فرانكفورت-نيويورك)، قبيل إقلاعها من فرانكفورت باتجاه نيويورك، للاشتباه في شاب سعودي كان من بين الركاب.
وقال أقارب ركاب على الرحلة إن الاحتجاز جاء عقب الاشتباه في شاب سعودي من ركاب الطائرة، حيث جرى اقتياده من داخل الطائرة قبل إقلاعها، ومن ثم جرى إنزال جميع الركاب واحتجازهم في إحدى الصالات وتفتيشهم تفتيشاً دقيقاً.
وأوضح أقارب الركاب أن الرحلة كانت قد أقلعت بشكل طبيعي من مطار الملك خالد بالرياض فجر اليوم، ووصلت لمطار فرانكفورت، وكان مقرراً إقلاعها العاشرة صباحاً باتجاه مطار نيويورك ولكن الأمن دخل للطائرة واقتاد شاباً سعودياً كان مرافقاً لوالده، وبعدها بوقت قصير تم إنزال جميع الركاب واحتجازهم في احدى صالات المطار وتفتيشهم وتفتيش الأمتعة بشكل دقيق.
وبين أقارب الركاب أن والد الشاب أكد أنه لا يوجد على ابنه أي ملاحظات، مستغرباً مما يجري في المطار.
وقالوا: إنه منذ نحو 8 ساعات والركاب محتجزون في صالة المطار، يجلسون على البلاط، دون يعطوا أي معلومات عن أسباب ما يجري.
وناشد أقارب الركاب السفارة السعودية في ألمانيا بسرعة التدخل والنظر في ما يحدث، لأن الطائرة تقل مجموعة من السعوديين بينهم عوائل وطلاب مبتعثون.
إرسال تعليق

المشاركات الشائعة