اشعلت النار بجسد طفلها خوفا من الفضيحة!

أقدمت سيدة مغربية على جريمة بشعة بمنطقة العيون الشرقية، عندما أشعلت النار في مولودها الذي حملت به سفاحًا خوفًا من افتضاح أمرها أمام زوجها الموجود خارج البلاد. ونقلت وسائل إعلام مغربية عن شهود عيان قولهم إن السيدة أقدمت على إشعال النار في جسد مولودها مباشرة بعد وضعه.

وكانت السيدة المغربية قد وضعت مولودها بمنزل والديها اللذين كانا على علم بحملها غير الشرعي، وحاولا إخفاء الأمر تجنبًا للفضيحة أمام أهل زوجة ابنتيهما.

وقد اتفقت السيدة المغربية مع والديها على تنفيذ هذه الجريمة بحق رضيعها وتدبير أمر حرقه وإلقائه في مكان مخصص للنفايات، لكن لسوء حظهم اكتشف الجريمة شاب ممن يقومون بجمع الملابس والأشياء القديمة، حيث لفت انتباهه كيس بداخله جثة صغيرة متفحمة.

 وقام الشاب على الفور بإبلاغ الجهات الأمنية بالواقعة وبالانتقال والفحص والتمشيط الواسع لرجال الأمن، استطاعت الجهات الأمنية التوصل إلى المتهمة وكشف أمرها، وتم إلقاء القبض عليها وعلى والديها. تجدر الإشارة إلى أن المتهمة هي ربة منزل ومتزوجة من أحد أبناء المدينة الذين يعملون بالخارج، وعلم أن الحمل غير شرعي ما دفعها إلى ارتكاب هذه الجريمة النكراء.
إرسال تعليق

المشاركات الشائعة