محكمة الإستئناف بتونس تثبت الاحكام الصادرة على أفراد عائلة بن علي

قررت محكمة الاستئناف بتونس العاصمة ،مساء اليوم الخميس، تثبيت الأحكام الصادرة ضد 31 فردا من عائلتي الرئيس التونسي السابق زين العابدين بن علي وزوجته، ومن المقربين منهما ومنهم مدير الأمن الرئاسي السابق الجنرال علي السرياطي.


وذكر مصدر قضائي تونسي أن القاضي الهذيلي المناعي ثبت الأحكام الابتدائية ضد المتهمين في قضايا مصرفية وجمركية ،منها الحكم بالبراءة الصادر بحق الجنرال علي السرياطي.

وتوزعت بقية الأحكام على سجن ليلى الطرابلسي زوجة الرئيس السابق لمدة 6 سنوات، وصخر الماطري: 4 سنوات ،وعماد الطرابلسي' سنتان'، ومحمد المحرزي ' سنتان '،منصف الطرابلسي' 18 شهرا '،وجليلة الطرابلسي(1' شهرا'، ومحمد محجوب' 18 شهرا |'، وأحمد ناصف' 18 شهرا'.

كما شملت هذه الأحكام أيضا بسجن سفيان بن علي لمدة 16 شهرا، وحبيب المزابي' 14 شهرا'،ومحمد الطرابلسي' 6أشهر'،وليليا ناصف '6 أشهر'، وإسلام محجوب'6 أشهر'،وحسام الطرابلسي ' 6 أشهر'، ومراد المهدوي' 4 أشهر'، وسميرة الطرابلسي 'شهران'.

وتضمنت هذه الحكام إجبار المتهمين المذكورين على دفع غرامات مالية بلغت قيمتها الإجمالية 200 مليون دينار(139.8' مليون دولار'.


يشار إلى أن هذه القضية التي تُعرف في تونس بإسم 'قضية مطار قرطاج' تتعلق بعد تهم منها 'محاولة عبور الحدود بشكل غير شرعي'، و'تهريب نقد أجنبي وذهب ومجوهرات'،إلى جانب 'تدليس وتزوير جوازات سفر'.
إرسال تعليق

المشاركات الشائعة