ستيف جوبز قتل فلاش قبل موته

لن يعود بإمكان مستخدمي الهواتف الجوالة تشغيل ألعاب وفيديو من نوع فلاش على هواتفهم بعد أن قررت أدوبي إيقاف تطوير منصة فلاش للهواتف الجوالة.



ويقتصر إيقاف تطوير تقنية فلاش على الهواتف الذكية فقط إذ أن أدوبي ستلتزم بتطوير هذه التقنية للكمبيوترات العادية.



ويأتي إعلان أدوبي إيقاف تطوير تقنية فلاش للهواتف الجوالة والكمبيوترات اللوحية كنصر للراحل ستيف جوبز وشركة أبل، فهو من قرر عدم تبنّي تقنية فلاش في آي فون وآي باد وآي بود تاتش، وقال في وقتها بأن شركة أبل تعتمد على التقنيات التي تعيش في المراحل الذهبية من عمرها، وأضاف بأن المستقبل لتقنية HTML5 وليس لفلاش، وهاهو كلام ستيف جوبز يصبح واقعا.

وفي تعليق لشركة أدوبي على المسألة قالت بأن القرار هو خطوة لإعطاء المستخدمين ما يريدون.



وجاء في تصريح الشركة: " لن أقول بأننا خسرنا المعركة في مواجهة أبل. بل سأقول بأننا استمعنا إلى رغبات المستخدمين."



وكان ستيف جوبز في أبريل من العام الماضي قد أشبع تقنية فلاش نقدا قائلا أنها مليئة بالثغرات الأمنية وأنها تؤدي إلى استنزاف عمر البطارية في آي فون آي باد، وقال عندها أن السبب في عدم الاعتماد على هذه التقنية أنه يفقد أبل السيطرة الكاملة على منتجاتها.
إرسال تعليق

المشاركات الشائعة