قرصان إلكتروني "هاكر" يخترق حساب البريد لمتحدث الرئيس الباكستاني

زي العسل- إسلام آباد: تعرض حساب البريد الإلكتروني الخاص بالمتحدث الرسمي باسم الرئاسة الباكستانية فرحت الله بابار لاختراقه من قبل بعد فترة وجيزة من تقديم حسين حقاني استقالته كسفير للولايات المتحدة مساء أمس الأول الثلاثاء بناءً على طلب رئيس الوزراء يوسف رضا جيلاني.

واستخدم الهاكر الحساب في إرسال مذكرة إلى بعض الأشخاص مدعياً أنها (المذكرة الحقيقية) التي تم تسليمها إلى الرئيس السابق لهيئة الأركان المشتركة للجيش الأمريكي الأدميرال مايك مولن، وأنها المذكرة التي تسببت في الإطاحة بالسفير حقاني من منصبه.

وصرحت مصادر في وكالة المباحث الاتحادية لقناة "دون نيوز" التلفزيونية المحلية بأن بابار اتصل برئيس الوكالة وطلب منه استعادة حساب بريده الإلكتروني. ونجح خبراء الوكالة في معالجة الأمر بعد ساعات من تلقي الشكوى، طبقاً لما ورد بوكالة "أنباء الشرق الأوسط".

يشار إلى أن المذكرة المزعومة أحدثت توتراً كبيراً بين القيادة السياسية والمؤسسة العسكرية في باكستان.

وقد أعلنت الحكومة الباكستانية أنها ستبدأ بإجراء تحقيق مفصل في اتهام رجل الأعمال الأمريكي الباكستاني اعجاز منصور لحقاني بأنه أملاه مذكرة قام بتسليمها إلى مسئولين أمريكيين كبار تزعم أن الجيش يدبر انقلاباً وتناشد البنتاجون المساعدة لمنع ذلك.


إرسال تعليق

المشاركات الشائعة