تخوفات اسرائيلية من وصول صواريخ ليبية مضادة للطائرات الى غزة

تراود الشكوك والتخوفات لدى الأوساط الأمنية الإسرائيلية من تهريب صواريخ مضادة للطائرات من مخازن السلاح للجيش الليبي الى قطاع غزة، وتدور هذه الشكوك حول صواريخ "كتف" متقدمة من إنتاج روسي.

وبحسب ما نشر موقع صحيفة "هآرتس" اليوم الخميس فأن الاوساط الامنية الاسرائيلية تتابع عمليات التهريب الى قطاع غزة التي تقوم بها حركة حماس، وخلال المرحلة الاخيرة استطاعت حركة حماس تهريب صواريخ متقدمة مضادة للطائرات، وهذه الصواريخ كانت بحوزة الجيش الليبي سبق وزودتها روسيا الى ليبيا، حيث استغلت حماس الثورة في ليبيا واستطاعت تهريب اسلحة ليبية الى الاراضي المصرية ومن ثم الى قطاع غزة.

واشار الموقع الى ان حماس استطاعت تهريب صواريخ مختلفة الأنواع وصلتها من ايران خلال السنوات الماضية، وتسعى حركة حماس لامتلاك مزيد من انواع الاسلحة وكمياتها، وما يثير القلق الشديد لدى الاوساط الامنية الاسرائيلية وصول صواريخ مضادة للطائرات الى قطاع غزة، خاصة في ظل تفوق غير مسبوق لسلاح الطيران الاسرائيلي على منطقة قطاع غزة والحدود الجنوبية وصولا الى مدينة ايلات، حيث تسود تخوفات ان تتعرض هذه الطائرات لهجمات صاروخية من قبل حركة حماس.

وفي هذا السياق فأن الولايات المتحدة الامريكية تنظر بعين الخطورة الشديدة لتهريب الاسلحة الليبية، خاصة ان مخازن السلاح الليبي يستطيع أي أحد الوصول اليها ودخولها، كذلك لوجود كميات كبيرة من الاسلحة المتناثرة في الصحراء الليبية والتي تشكل مصدرا مهما للمهربين على مختلف انواعهم، والتخوفات الكبيرة ان تصل هذه الاسلحة الى تنظيمات مختلفة تصفها الولايات المتحدة "بالارهاب" ، والتي سيكون لها تأثير كبير على المنطقة في ظل عدم الاستقرار والحالة الانتقالية التي تعيشها مصر.
إرسال تعليق

المشاركات الشائعة