هل تعلم؟! ادمان الانترنت بحاجة الى علاج!!


   
فضل نيوز-وكالات

 إدمان الإنترنت"، انه فرع علمي جديد دخل مجال علم النفس والطب، والسبب انه مرض كباقي الأمراض، له أعراضه، ونتائجه الوخيمة، وهو بحاجة الى تشخيص وعلاج مثله مثل باقي الأمراض، مثل الإدمان على القمار والمخدرات، بالإضافة الى الأمراض الجسدية التي قد يسببها.

الفرع العلمي الجديد يضم جميع أنواع الإدمان على الكمبيوتر والانترنت والألعاب الالكترونية وألعاب الفيديو، لدرجة انه اصبح هناك مستشفيات ومراكز متخصصة لعلاج حالات إدمان الإنترنت، كما تزايدت الدراسات والبحوث والمؤلفات والدوريات المتخصصة لبحث ودراسة الآثار النفسية والاجتماعية والجسمية لسوء استخدام شبكة الإنترنت.

وهذا العلم يحدد استراتيجيات وأساليب العلاج المبنية على الأدلة لمساعدة العملاء من مختلف الأعمار الذين يعانون من الاضطرابات الناجمة عن هذا الإدمان، مع الأخذ بعين الاعتبار المشكلات الرئيسية والحالات الفردية والظروف المرتبطة بهذه الاضطرابات، مع مناقشة التأثيرات الثقافية والعالمية لإدمان الانترنت، بالإضافة الى العلاج النفسي وطرق الوقاية والعلاج، وبشكل خاص أساليب العمل مع المراهقين المدمنين لشبكة الإنترنت، وكيفية منع ادمان الانترنت لديهم.

ن/د/22/10/2011



إرسال تعليق

المشاركات الشائعة